ضمن السعي الدائم لعمادة الكلية لتحقيق كل ما من شأنه توفير بيئة عمل إيجابية، مما له الأثر في تعزيز وتحسين إنتاجية الموظفين بشكل عام، ولرغبة عمادة الكلية في تطوير بيئة العمل وخلق مناخ إيجابي ومحفز يساعد الموظف على الإبداع والتطوير ويعزز انتمائه للكلية، وإيماناً بأهمية تحقيق السعادة والإيجابية وجودة الحياة في بيئة العمل، والذي من شأنه أن ينعكس إيجاباً على تحقيق الأهداف الاستراتيجية للكلية.

أطلقت لجنة مبادرة السعادة والإيجابية وجودة الحياة أول فعالياتها بحضور سعادة عميد الكلية الدكتور/ عيدان الزهراني، تحت عنوان “ساعة مشي” وذلك يوم الثلاثاء (7/5/1442هـ) الموافق (22/12/2020م)، حيث أثبت علمياً أن رياضة المشي تساعد على افراز هرمون السعادة (اندورفين) مما يجلب السعادة لمن يمارسها ويجعله ينشر السعادة من حوله. وقد شهدت المبادرة إقبالاً واسعاً من جميع منسوبي الكلية.